المعالجة بالرقية الشرعية وأسماء الله الحسنى

للأسئلة والإستفسارات يرجى مراسلة صاحب المنتدى الشيخ (احمد الصفار )على الايميل التالي . . Ahmed.alsafar63@gmail.com . . أو الاتصال به على الرقم (00962776008331 )

    هامة جدا لمصلحتك ....

    شاطر
    avatar
    حمامة السلام
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى
    عدد المساهمات : 23
    نقاط : 63
    تاريخ الميلاد : 26/10/1989
    تاريخ التسجيل : 28/05/2010
    العمر : 28

    عادي هامة جدا لمصلحتك ....

    مُساهمة من طرف حمامة السلام في 23rd يونيو 2010, 04:11

    هامة جدا لمصلحتك ....



    هل تعلم معنى لا إله إلا الله ؟

    يقول الله عزوجل: (لا إله إلا الله حصني فمن دخل حصني أمن من عذابي)، ويقول صلى الله عليه وسلم: (من قال لا إله إلا الله دخل الجنة)، ويقول أيضا: (ليس على أهل لا إله إلا الله وحشة في الموت ولا في القبور ولا في النشور كأني أنظر إليهم عند الصيحة ينفضون رؤوسهم يقولون الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن) ولكن لكي تكون من أهل (لا إله إلا الله) يجب قبل ذلك أن تعلم معنى (لا إله إلا الله) فما معناها ؟ معناها أنه ليس هناك معبود إلا الله، ولا رازق إلا الله ولا معطي إلا الله ولا مانع إلا الله، ولا ضار إلا الله ولا نافع إلا الله، ولا أحد بيده الخير إلا الله، ولا يتصرف في هذا الوجود إلا الله، يقول الله تعالى: (فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك) فالقضية ليست كلاما، فافهم ذلك... القضية هي علم وإيمان دائم ومستمر بالله عزوجل.

    النصيحة: تذكر الله عند كل أمريحدث معك، وتفكر في آيات الله في الكون ومعجزات القرآن الكريم، وأعلم أن كل شيء هو بقضاء الله وبأمره وقدرته وتصرفه، وأكثر من قول (لا إله إلا الله) بلسانك وقلبك مااستطعت.



    هل تعرف ماهو الإسلام؟

    الإسلام هو الاستجابة لأوامر الله ونواهيه، فإن كنت تقرأ القرآن وتقرأ سنة رسول الله ولا تفهمهما ولا تتطبق مافيهما فأنت لست مسلما، أنت منافق، فاحذر من ذلك.

    يقول الله تعالى: (يا أيها الذين أمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم) فالإسلام هو حياتك، الإسلام هو دين عملي وليس نظري.

    النصيحة: احصل على تفسير للقرآن الكريم لعارف بالله، وإن كنت لاتعرف لمن تقرأ (راسلني لأدلك على أحد العارفين بالله) واقرأ القرآن وافهم كل حرف فيه وطبقه، عندها تكون مسلما حقا.



    هل تريد أن تعرف إن كنت مؤمنا أم لا؟

    الإيمان هو درجة أعلى من الإسلام، وهو دوام المراقبة لله عزوجل في كل حال وفي كل مكان، ويدخل الايمان في القلب عند دوام الحضور مع الله على كل حال، أي أن تشعر أن الله معك في كل الأحوال فالإيمان عملي وليس نظري، فلا تتكلم إلا وتشعر أن الله يسمعك، ولا تعمل أي عمل إلا وتشهد أن الله يراك، فإذا لم يكن عندك هذا الحال اعرف أنك لست مؤمنا وأنك لاتزال في مرحلة الإسلام .

    النصيحة: قبل أن تبدء بأي عمل قل (بسم الله) واشعر أن الله معك أينما كنت، واذا كنت تريد أن تتكلم كلمة فاشعر أن الله يسمعك وحاسب نفسك، وقبل أن تتصرف أو تقوم بأي عمل اشعر أن الله يراك، كما يقول الله سبحانه وتعالى: (وهو معكم أينما كنتم) فاشعر بذلك مااستطعت لكي تكون مؤمنا، وحاول أن تقلل من الذنوب مااستطعت.



    هل تريد أن تعرف إن كان الله يحبك أم لا ؟

    لا أحد يمكن أن يجيبك عن هذا السؤال إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال عليه الصلاة والسلام: ( علامة حب الله حب ذكر الله وعلامة بغض الله بغض ذكر الله) فانظر في نفسك إن كنت تذكر الله كل يوم، ولله وقت عندك على الأقل ساعة في اليوم عندها يكون الله يحبك، وإن لم تكن تذكره فاعلم أن الله لايحبك.

    النصيحة: اكثر من ذكر الله في كل أوقاتك، وخصص يوميا وقتا لله تكون فيه بمفردك، وبمكان هادئ ومظلم واذكر (لا إله إلا الله) 1000 مرة على الأقل بخشوع وحضور قلب، وسبح الله واستغفره وصلى على رسول الله، ولا تكثر الكلام من غير ذكر الله لكي لا يقسو قلبك، يقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم (ليس يتحسر أهل الجنة إلا عن ساعة مرت بهم لم يذكروا الله عز وجل فيها)



    واخيرا: يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ان الله وملائكته واهل السموات والارضين حتى النملة في حجرها وحتى الحوت ليصلون على معلم الناس الخير)، وقال أيضا: (ألا أخبركم عن الأجود الأجود ؟ الله هو الأجود الأجود، وأنا أجود ولد آدم، وأجودهم بعدي رجل تعلم علما فنشر علمه، يبعث يوم القيامة أمة وحده
    )

      الوقت/التاريخ الآن هو 25th نوفمبر 2017, 06:15